أماندس تفاجئ التطوانيين ونقيب المحامين يدخل على الخط

آشكاين من تطوان/منعم توفيق

تفاجأ سكان مدينة تطوان, صباح أمس السبت 5 يناير الجاري, بتوصلهم بإشعارات من شركة أمانديس تندرهم بإقاف التزويد, في حالة عدم أداء فاتورة شهر دجنبر 2018 المنصرم فقط قبل 5 أيام.

وبحسب إشعار تتوفر “آشكاين” على نسخة منه, فإن الشركة تقول أنها لازمت مدنين لأمانديس بفاتورتين غير مؤدتين بتاريخ 02/01/2019, و ترجوا المشتركين المعنيين بتسوية وضعيتهم قبل تاريخ 05/01/2019, و هو ذاته التاريخ الذي وافق يوم أمس السبت الذي توصل فيه المشتركون بالإشعارات,مما يثير الدهشة و الإستغراب حول هذا التاريخ.

و أردفت الشركة أن مصاريف الإشعار سيتم إدماجها في الفاتورة المقبلة و أن عملية التدخل لتعليق التزويد تترب عنها فوترة إضافية تشمل مصاريف قطع و إعادة التزويد.

و تجدر الإشارة إلى أن شركة امانديس أوكلت مهمة عملية قطع و إعادة التزويد لشركة مناوبة مجهولة الإسم, كون ان شركة امانديس كانت قد إلتزمت بعدم إقاف التزويد المشتركين لديها و العمل على مسطرة إجراءات لتسهيل الوضعية تحول دون إيقاف التزويد, و ذلك في محضر وقعته أمام والي الجهة محمد اليعقوبي إبان الإحتجاجات التي شهدتها مدن الشمال قبل سنوات, و التي طالبت برحيل الشركة.

هذا و قد طلب الأستاذ كمال مهدي نقيب هيئة المحامون من سكان مدينة تطوان, عبر تدوينة فايسبوكية, إثبات واقعة إيقاف التزويد مؤكدا استعداده رفع دعوى قضائية في مواجهة الشركة للتعويض عن الضرر,خصوصا قطع التيار الكهربائي عن الموطنين إن هو تخلف عن أداء فاتوة شهر واحد, و تحرمه من العقد معها بشكل مزاجي ضاربة عرض الحائط بمصالحه.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد