لماذا وإلى أين ؟

وهبي يهاجم الأساتذة الجامعيين…ورئيس نقابتهم يرد

آشكاين/ خالد التادلي

شن عبد اللطيف وهبي، البرلماني والقيادي بحزب الأصالة والمعاصرة، هجوما على أساتذة التعليم العالي متهما إياهم بالتغيب عن العمل والتقصير في أداء مهامهم خلال المناقشة التفصيلية لمشروع القانون الإطار المتعلق بالتربية والتكوين والبحث العلمي، بلجنة التعليم والثقافة بمجلس النواب، مساء أمس الأربعاء.

وقال وهبي إن “المفروض أن للأساتذة التزامات أخلاقية ومهنية وقانونية، نحن الدولة الأولى في العالم من حيث غياب الأساتذة الجامعيون”، داعيا إلى “إعادة النظر في مفهوم استقلالية الجامعة، لا يمكن أن يأتي الأستاذ متى شاء”.

وإعتبر وهبي وردا أن “غياب الاستقلالية الموسعة هو من يخلق المشكل، فالأستاذ تابع للوزارة وهي من تؤدي له أجرته، ولو كان يتقاضاها من رئاسة الجامعة لكان الوضع مختلفا”، مضيفا، “لتوقف أستاذا ما هي وما لونها”.

أمزازي: لدينا حالات منفردة

لم يبقى إتهام القيادي البامي للاساتذة الجامعيين بالتغيب عن العمل دون رد. إذ أجابه سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والبحث العلمي قائلا، “إنه لا يجب أن نعمم، والجامعة المغربية لها 62 سنة من العطاء، وخرجت نخبا لهذا البلد، ويجب أن نعطيها الثقة”، مضيفا أن “لدينا حالات منفردة ويوميا المفتشية العامة تقوم بالتحريات والتفتيش، ونضبط الأمور ونتخذ القرارات”.

الصباني: يجب إبعاد الجامعة عن الضغوط السياسية والإيديولوجية

في ذات السياق، صرح جمال الصباني، الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم العالي لجريدة “آشكاين”: “أعرف عدد كبير من الأساتذة يأتون لعملهم من الساعة 8 صباحا ولا يغادرون إلا في ساعة 6 مساءا، وزاد أن “غياب شخص لا علاقة لذلك مع الإستقلالية الجامعة، لأنه في جميع الوظائف هناك أشخاص يلتزمون بعملهم وأخرين يتغيبون وهذا يطرح سؤال مدى قيام المسؤولين بعملهم”.

واردف المسؤول النقابي، أن “الموارد البشرية التي تكلم عنها وهبي فهم ينتمون للوظيفة العمومية بما فيهم الأساتذة الباحيثين وبالتالي الحديث عن الإستقلالية هنا لا معنى له”، وتابع أنه في العالم بأسره تجد أن عدد ساعات التدريس المفروض على الأساتذة الجامعيين لا تتجاوز 4 ساعات في الأسبوع مثل فرنسا وتونس، في حين أننا في المغرب ندرس 8 ساعات في الأسبوع وبذلك نحتل الرقم القياسي في عدد الساعات المفروض على الأساتذة تدريسها، وإذا كنا فعلا نفكر في المستقبل ونشجع البحث العلمي يجب تخفيض هذه ساعات التدريس”.

وأكد الصباني، على أن قانون الإطار المتعلق بالتربية والتكوين لا يتحدث عن إستقلالية الجامعة من عدمها بإعتبار أنه قانون يضع خارطة الطريق لمنظومة التعليم برمتها. بينما الإستقلالية تتضمنها قوانين تتبع القانون الإطار مثل ما يشبه قانون 01/00، معتبرا أن الإستقلالية هي إستقلالية المعرفة بمعنى أن تكون الجامعة بعيدة عن الضغوطات السياسية والإيديولوجية، وأن تكون للشؤون الأكاديمية ضوابط أكاديمية الصرفة”.

    Ali
    18/01/2019
    01:28
    التعليق :

    عندما يحضر البرلماني كل جلسات البرلمان سوف يصبح قدوة للأستاذ وللمواطن عموماً في أداء الواجب..

    0
    0
    foudil
    18/01/2019
    12:44
    التعليق :

    أسكت أغلبكم لا يستطيع أن يكون جملة مفيدة

    0
    0
    محمد الولي
    18/01/2019
    20:58
    التعليق :

    جاهل يتحدث عن الجامعيين. شاهد أقرانك في البرلمانات الراقية كيف يتحدثون. خطبهم جديرة بأن تحفظ للناشئة. أما أنت ما الفرق بين خطبك ونفايات المزابل

    0
    0
    alami
    19/01/2019
    11:17
    التعليق :

    عندما يتحدت برلماني امي عن العلم
    بين شي بنتو سقطات في شي جامعة

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد